تفاصيل جديدة في قصة الأب الذي كسر عظام طفلته لانه يكره الاناث

آيه مرغني

في زمن أصبح الكثير فيه لا يعرف عن الأبوة الا اللقب،و بمنتهى القسوة تعدي أب على طفلته الرضيعة التي لم تتجاوز خمسة أشهر من عمرها.
نعدي عليها بالضرب المبرح حتى أصابها بالكدمات و كسور متفرقة في جسدها، الأمر هز قلوب أهالي محتفظة “كفر الشيخ” و أثار غضبهما و تداول صور و فيديوهات الطفلة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

و على الفور قامت الدكتورة نيفين القباح وزيرة التضامن الاجتماعي بتلقى تقريراً مفصلغً من فريق التدخل المركزي السريع لمحافظة كفر الشيخ؛ حيث قام الفريق بالتوجه الي منزل الطفلة مكة التي تبلغ من العمر اربعه شهور و المُتعدى عليها بالضرب من قبل والدها و بإجراء دراسة حالة تبين أن :
الأب (م م م) يبلغ من العمر 29 عاماً، يعمل نجار مسلح، يتعاطى المواد المخدرة.

اقرأ ايضا:شاب فلسطيني ظل يراقب والدته المصابة بكورونا من شباك المستشفى لحين وفاتها

اقرأ ايضاً: غلق 6 منشآت لعدم التزامها بالأسعار معايير مكافحة كورونا


تزوج مرتين و رزقه الله بطفلتين بنات و نظراً فكرهه الشديد لإنجاب الإناث تزوج ثالثاً املاً في انجابه لزكراً، و لكن انجب طفلة ثالثة الأمر الذي أثار غضبه و دفعه لضربها في محاولة للتخلص منها، الأم (أ م ع) تبلغ من العمر 25 عاماً و التي كان لها نصيب من الضرب، حيث قام الزوج بالتعدي عليها ضرباً حتى لا تستطيع ارضاع طفلتها و قامت بتحرير محضر ضده ب الواقعه.

قام الفريق بالتنسيق مع لجنة الاستغاثات الطبية برئاسة مجلس الوزراء ” لنقل الطفلة مكة إلى إحدى المستشفيات و إجراء فحص شامل لها
و فوراً وصلت عربية إسعاف لنقلها و بوصول الطفلة و إجراء الفحص المبدئي لها تبين انها تعاني من كسر في بدها اليسرى و رجلها اليمني و وجهها و جاري استكمال الفحص.

كما قامت وزيرة التضامن الاجتماعي بتوجيه الفريق الي اتخاذ جميع الإجراءات التالية :

حاله الطفلة وتقديم الدعم النفسى لها .

متابعة حالة الطفلة الصحية وتلقيها للعلاج .

صرف مساعدة شهرية لمدة عام من مؤسسة التكافل الإجتماعى .

متابعة التحقيقات التى تجريها النيابة العامة فى هذا الشأن .

3 thoughts on “تفاصيل جديدة في قصة الأب الذي كسر عظام طفلته لانه يكره الاناث

  • يوليو 18, 2020 at 12:30 م
    Permalink

    كل الشكر والتقدير الى وزارة التضامن الاجتماعى بسرعة الاستجابة لمثل هذه للحالات من اب لا يعرف الإنسانية ومتابعة حالنها اقول مصر بتنهض بمؤسستها بارك الله فيكم

    Reply
  • يوليو 18, 2020 at 8:54 م
    Permalink

    لا حول ولا قوة الا بالله وحسبي الله ونعم الوكيل

    Reply
  • يوليو 18, 2020 at 11:44 م
    Permalink

    تمام جدا ده رد التكافل الاجتماعي ولهم كل التقدير
    اين الحاله الجنائيه بمعني اين عقاب الكائن اللي ضربها
    لا استطيع قول حيوان لان الحيوانات تحنو علي ابنائها
    اين عقابه ما الجزاء

    Reply

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: