32 عاماً من الخدمة والتقاعد .. ما قصة الضابط المزيف؟

32 عاماً من الخدمة والتقاعد .. ما قصة الضابط المزيف؟

في واقعة أشبه بالخيال وتكاد لا تصدق، تمكنت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الجيزة،جنوب القاهرة، من كشف اصعب واخطر عملية احتيال، حيث تم إلقاء القبض على رجل يبلغ من العمر 65 عاماُ قد انتحل صفة ضابط لمدة قدرت بال 32 عاماً.

كشفت تحقيقات الأجهزة الأمنية أن المتهم قد انتحل صفة ضابط عندما كان في سن ال 33 عاماُ، والغريب بالأمر أنه تقدم لخطبة زوجته الحالية وقتها  بصفته ضابط، وأنجب منها 3 أبناء الذين تخرجوا من الجامعة ولم يكتشف احد انه ينتحل صفة ضابط.

وأوضحت التحريات الأمنية أن المتهم احترف النصب ونجح  في تكوين ثروة طائلة وتملك فيلا في أحد المناطق الراقية في “الجيزة” هو 

وعائلته، الغريب في الامر انه كان كل فترة يحتفل مع أسرته بحصوله على ترقية، بل ويقوم بتعليق شهادات التقدير التي يحصل عليها على الجدران، بالإضافة لصورة بملابس “ميري”، وقد أقامت أسرته حفلاُ بمناسبة بلوغه سن التقاعد قبل 5 سنوات؟

وأضافت التحقيقات أن المتهم تمكن من خداع الجميع بوظيفته المزيفة، وانه كان يدير في الخفاء علمية احتيال ونصب واسعة النطاق تمكن من خلالها جني مبالغ مالية كبيرة مستغلاً سلطته المزيفة. 

تم ضبطة بالصدفة 

أوضحت الاجهزة الامنية انها ضبط جريمته بمحض الصدفة، عندما تم ضبط عقود بيع أراضي مزورة بحيازة أحد المتهمين في جرائم النصب والاحتيال، وتم استكمال الفحص والتوصل للمتهم وتبين أنه وراء العديد من جرائم النصب والاحتيال والتزوير. 

وعند مداهمة مسكن المتهم تم العثور على صوره باللباس الميري ، بالاضافة لدولاب مغلق برقم سري يحتوي على كمية كبيرة من العقود والشهادات والمستندات لعمليات بيع وشراء وعقود فيلات واراضي محررات مزورة لشهادات جامعية بدرجة الدكتوراة كان يقوم ببيعها للراغبين بمبالغ كبيرة . 

تم إخطار النيابة التي قررت حبس المتهم 15 يوما على ذمة التحقيقات

المصدر: العربية.نت

اترك رد