مصر والسودان تبحثان زيادة قدرات الربط الكهربائي بين البلدين

  • فبراير 17, 2022

يعمل السودان على حل أزمة الكهرباء التي يمر بها البلد، وزيادة قدرة الربط الكهربائي مع دول الجوار وفي مقدمتها مصر، والعمل على دعم محطات توليد الكهرباء.

وفي هذا السياق، استقبل وزير الكهرباء والطاقة المتجددة المصري محمد شاكر وزير المالية والاقتصاد الوطني السوداني جبريل إبراهيم – الذي يزور القاهرة حاليًا – وبحث معه بناء القدرات الخاصة بمشروع الربط الكهربائي بين البلدين، من أجل تلبية جميع احتياجات الخرطوم من الكهرباء.

بينما تم خلال الاجتماع، الذي حضره سفير السودان بالقاهرة محمد الياس،

بحث سبل دعم وتعزيز التعاون بين البلدين والخطوات المقبلة لزيادة القدرة المنقولة بين البلدين.

مشاريع الربط الإلكتروني

وأشار وزير الكهرباء خلال الاجتماع إلى الأهمية التي يوليها القطاع لمشاريع الربط الكهربائي، وتشارك مصر بنشاط في جميع مشاريع الربط الإقليمية.

اقرأ ايضأ:-مؤتمر إيجبس 2022.. خبير: لا يزال البترول عنصر مهمًا

كما أوضح أن الاتصال الحالي مع السودان يبلغ حاليا 80 ميغاواط ومن المقرر زيادة طاقته إلى 300 ميغاواط.

بينما ترجع أهمية مشروع الربط الكهربائي مع السودان إلى العمل على تلبية احتياجات السودان من الكهرباء،

فضلاً عن كونه ممراً لنقل وتصدير الكهرباء من إفريقيا إلى أوروبا عبر مصر.

مركز تبادل الطاقة والربط الإلكتروني

و أكد شاكر الاهتمام الذي يوليه قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة لمشروعات الربط الكهربائى

لتصبح مصر مركزا إقليميا لتبادل الطاقة مع أوروبا والدول العربية والإفريقية.

وقال إن مصر مرتبطة كهربائيا مع دول الجوار من الشرق (مع الأردن) وتجري دراسات لزيادة قدرة الربط الحالية والربط مع الغرب (مع ليبيا) .

كما استكمال المراحل النهائية من مشاريع الربط مع المملكة العربية السعودية حاليا،

بينما جاري العمل على استكمال دراسة الربط الكهربائى مع العراق عبر الاردن.

وأكد أنه تم التوقيع على مذكرتي تفاهم مع قبرص واليونان في هذا الصدد،

وأن التنسيق جار مع جميع الأطراف المعنية لتسريع مراحل تنفيذ هذا المشروع المهم.