مشروعات النفظ والغاز

مصر تعلن تخصيص 8 مناطق جديدة للتنقيب عن النفط والغاز

  • يناير 3, 2022

في خلال عام 2022،بدأت العام الجديد بان مصر تعلن تخصيص 8 مناطق جديدة للتنقيب عن النفط والغاز، بهدف حفر حوالي 33 بئراً جديدة

و تسعى مصر لاستكمال المسيرة الناجحة التي حققها قطاع النفط والغاز في السنوات الماضية.

لذلك أعلن المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، عن نتائج العرض الرقمي العالمي الأول للتنقيب عن النفط والغاز

واستغلالهما في البحر المتوسط ​​والصحراء الغربية وخليج السويس، والذي أعلنته سابقًا الهيئة العامة للبترول المصرية،

المؤسسة والشركة المصرية القابضة للغاز الطبيعي من خلال بوابة مصر للاستكشاف والإنتاج.

اقرأ ايضأ :- تتلقى “دانة غاز” الإماراتية دفعة نقدية من الحكومة المصرية

و بينما أوضح وزير البترول بان مصر تعلن تخصيص 8 مناطق جديدة للتنقيب عن النفط والغاز منهم

(منطقتان بالبحر المتوسط وأربع مناطق صحراوية الغربية ومنطقتان لخليج السويس)

الى شركات إيني وبي بي وأبكس إنترناشونال وإنرجين إيجيبت وإينا نافتا وسيبترول ويونايتد إنرجي ،

المساحة الإجمالية حوالي 12.3 ألف كيلومتر مربع بحد أدنى للاستثمار في فترات البحث: حوالي 250 مليون دولار لحفر 33 بئراً على الأقل ،

إضافة إلى 23.7 مليون دولار للتوقيع

المشاريع والآبار الجديدة في مصر

و كما أوضح طارق الملا، أنه في ظل الظروف العالمية الحالية المرتبطة بجائحة كورونا، حققت العطاء نتائج إيجابية تترجم إلى زيادة الاستثمار في الفترة المقبلة

سهلت بوابة الاستكشاف والإنتاج في مصر على الشركات العالمية الوصول إلى جميع البيانات الجيولوجية والجيوفيزيائية لجميع المناطق،

ممثلة بحوالي 42 مسحًا زلزاليًا ثلاثي الأبعاد، وحوالي 2894 مسحًا زلزاليًا ثنائي الأبعاد وحوالي 118 بئراً

كما حقق قطاع النفط المصري أرقامًا ملحوظة خلال عام 2021، في إطار جهود القاهرة لتحقيق طفرة في مواردها من النفط والغاز،

كجزء من خطتها لتكون مصدرًا لتجارة الطاقة في الشرق الأوسط.

كما أظهرت بيانات رسمية زيادة إنتاج النفط والغاز عام 2021 ليسجل 82.4 مليون طن من المكافئ النفطي (حوالي 585 مليون برميل) بزيادة 8.4٪

و بينما بلغت حصة النفط والمكثفات حوالي 28.3 مليون طن (200.9 مليون برميل). وحوالي 53.1 مليون طن من الغاز الطبيعي ونحو مليون طن من بوتاجاز (غاز البترول المسال)

باستثناء بوتاجاز الذي تنتجه المصافي والشركات الاستثمارية.