عاجل الطبيب النفسي أحمد موافي: متحرش المعادي ليس مريض نفسي

متحرش المعادي ليس مريض نفسي

يقول الدكتور أحمد موافي، الطبيب النفسي، إن الشخص المعتدي على الطفلة في الفيديو الذي انتشر مؤخرا على مواقع التواصل واشتهر بـ”فيديو فتاة المعادي” ليس مختل نفسيا كما يريد البعض الترويج لذلك، مشيرا إلى أنه شخص واعي ومدرك لأفعاله ويمارس حياته بشكل طبيعي في بيئة الأسرة والعمل، لذلك لا يمكن تصنيفه بأنه مريض نفسي لكنه يعاني وبشكل واضح من اضطرابات جنسية وميول مريبة وتحديدا تجاه الأطفال، مؤكدا على ضرورة أن يُعاقب الشخص بأقصى عقاب على فعلته بحق الطفلة حتى يكون عبرة لكل من تسول له نفسه القيام بهذه التصرفات الدنيئة المخزية.

ووجه الدكتور أحمد موافي دعوة للطفلة صاحبة الواقعة ووالدتها لزيارة مستشفى موافي للطب النفسي وعلاج الإدمان لتقديم كافة أشكال الدعم النفسي والتأهيلي لها حتى تتجاوز تلك الواقعة الصعبة، مرحبا بأي حالة تتعرض لهذا النوع من الاعتداء، مؤكدا أنه سيتم تقديم الدعم والعلاج بالمجان كاملا ومساهمة منه في مساعدة هؤلاء الأطفال الأبرياء على تجاوز الأزمة التي لا ذنب لهم فيها أبدا.

كما وجه موافي جزيل الشكر للسيدة التي ظهرت في الفيديو ودافعت عن الواقعة وكشفت الجريمة وواصلت موقف الدفاع عن الطفلة بجرأة وشجاعة كبيرة.

متحرش المعادي ليس مريض نفسي
متحرش المعادي ليس مريض نفسي

اترك رد