مؤتمر إيجبس 2022.. خبير: لا يزال البترول عنصر مهمًا

على هامش مؤتمر إيجبس 2022 في مصر، قال الخبير الطاقه، المستشار السابق للأمم المتحدة الدكتور عادل بدوي، إن الدول العربية تتخذ خطوات كبيرة وجادة نحو التحول الطاقة بهدف تحقيق الحياد الكربوني بحلول عام 2050، ودولة الإمارات العربية المتحدة تقود في هذا الاتجاه بخطوات داخلية لدول أخرى.

ورأى بدوي – في تصريحاته على هامش مشاركته في مؤتمر ومعرض مصر الدولي للبترول في دورته الخامسة “إيجبس 2022″،

أن البترول لا يزال عنصرًا مهمًا، ليس فقط للطاقة وتوليد الكهرباء وعمليات التشغيل في إفريقيا،

ولكن أيضًا للاقتصادات التي لا تزال غير قادرة على تحقيق قفزات كبيرة في الانتقال إلى الطاقة النظيفة.

مؤتمر إيجبس 2022 ..هل تساعد مصر في ضمان إمدادات الغاز لأوروبا؟

وأضاف أن العديد من الدول الإفريقية لا تزال على طريق الطاقة النظيفة،

لكن سنوات عديدة فصلتها عن الاعتماد عليها في العمليات التشغيل.

خاصة وأن إفريقيا قارة غنية بالبترول لكنها تفتقر إلى الكثير من القدرات التي تمكنها من مواكبة ذلك، مع التطور الذي حددته قمة المناخ السابقة.

كما أوضح خبير الطاقة اثناء مشاركته في مؤتمر إيجبس 2022،ستكون الضيافة المصرية في قمة المناخ كوب 27.

اقرأ ايضأ:- محافظ الفيوم يتابع مع وفد الوزراء معدلات تنفيذ مشروع “حياة كريمة”

في نهاية هذا العام فرصة لمراجعة التقدم الذي أحرزته العديد من دول الشرق الأوسط وأفريقيا،

في مجالات استخدام الطاقة المتجددة وإنتاج الهيدروجين الأخضر والأزرق.

وشدد على أن مصر من الدول التي قطعت أشواطا كبيرة نحو التحول في مجال الطاقة،

في أوقات ممتازة، أسرع من بعض الدول الأوروبية التي أعلنت عن تبني استراتيجيات

أثبتت فيما بعد أنها غير قادرة على الانضمام، مثل بعضها يعتمد على الفحم والغاز لتوليد الكهرباء وغير قادرة على الاستسلام.

فعاليات المعرض

أطلقت مصر ، أمس الاثنين ، الدورة الخامسة لمؤتمر ومعرض البترول الدولي “إيجبس 2022″،

بحضور 11 وزيرًا للبترول والطاقة و 19 من قادة كبرى شركات البترول العالمية، افتتحها الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

ويغطي المؤتمر موارد البترول والغاز في منطقة البحر الأبيض المتوسط ​​وشمال إفريقيا،

وكذلك استراتيجية تحويل مصر إلى مركز مهم لتجارة وتداول البترول والغاز.

اترك رد