قتل زوجته في الشارع.. وجلس يدخن بجوار الجثة

في جريمة بشعة أثارت الرعب في الشارع المصري مع مطلع العام الجديد، قتل مصري زوجته المعلمة أمام المارة في الشارع ثم أشعل سيجارته ووقف للتدخين أمام جثتها منتظرا الشرطة التي وصلت للمكان وألقت القبض عليه.

اقرأ ايضاً: أب قتل ابنته و جلس يشرب الشاي بجوار جثتها

طعنها أمام المارة

وفي التفاصيل، كشفت التحريات أن الزوج تتبع زوجته ولاحقها حتى مقر عملها، وانقض عليها وطعنها بالسكين أمام المارة ومعلمي المدرسة ثم أشعل سيجارة ووقف يدخنها أمام الجثة وفوق الدماء منتظرا الشرطة.

وكانت الزوجة “فجر النور”، بحسب ما أظهر التحقيق تعاني من ضيق المعيشة وتزايد نفقات الأسرة خاصة عقب انتهاء عمل زوجها في الخارج بسبب تفشي كورونا وجلوسه في المنزل بلا عمل، فيما قال الزوج إنها كانت تعايره كثيرا لإنفاقها على الأسرة وتلبية احتياجاتها من عائد عملها.

قضية خلع

كما أضاف الجاني أنه قرر التخلص من زوجته واستل سكينا ولاحقها إلى عملها وطعنها حتى الموت أمام المارة لينهي معاناته خاصة بعد اكتشافه أنها أقامت ضده قضية خلع للانفصال عنه، بسبب الخلافات المتكررة.

إلى ذلك، ذكر أنه جلس بجوار الجثة، حتى وصول رجال المباحث كي يقتادونه للسجن

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: