قامت بقتل ابنتها صعقاً .. اعترافات سيدة : عشان بتكلم شباب كتير في التيلفون

اعترفت سيدة خمسينيه قامت بقتل ابنتها صعقاً بالكهرباء وكتم نفسها حتى لفظت انفاسها الاخيرة وهي نائمة.

وعند الوقوف على اسباب ارتكابها الجريمة، اوضحت السيدة انها قامت بقتل ابنتها البالغة من العمر 23 عاماً لانها لا تسمع الكلام وانها خلت سيرتنا على كل لسان بسبب كثرة مقابلتها للشباب والتحدث معهم.

اقرأ ايضاً:مروان ضحية عين شمس دافع عن والده فهشموا رأسة تفاصيل القاء القبض على المتهمين

 اعترفات سيدة قامت بقتل ابنتها صعقاً بالكهرباء في اطفيح

وفي اعترافاتها امام النيابة العامة قالت الام :” تعبت معاها كتير تحافظ على سمعتنا، بس هي كانت مش بتسمع الكلام.”

واضافت انها :” كانت بتكلم شباب كتير وتخرج معاهم، وخلت سيرتنا على كل لسان”.

واوضحت للنيابة ايضاً انها قامت بذلك حتى تنتقم منها بسبب افعالها وانها استعانت بخال الفتاة واخوها لكي تكمل جريمتها.

وحول اكتشاف الجريمة، جاءت في اعترافات الام ان اخو الفتاة قام بالاتصال والابلاغ عن وفاة اخته .

حيت بلغ مدعياً انها توفيت بصعقة كهربائية حين ما كانت تمسك بوصلة كهربائية لوصل سلك الخلاط.

سرعان ما تبددت هذة الرواية امام رجال المباحث، حيث تبين ان الجثة عليها اثار صعق بانحاء مختلفة من الجسم.

وبعد ما قام رجال الامن بتضيق الخناق على الام المتهمة بقتل ابنتها في اطفيح، فانهارت واعترفت بجريمتها.

وعن سؤالها السبب اعترفت انها قررت التخلص من ابنتها بسبب كثرة علاقاتها مع الشباب.

واضافت ايضاً، خروجها من المنزل دون علم اهلها، واوضحت ” اتفقت مع خال البنت واخوها على التخلص منها.

وقاموا بصعقها بالكهرباء حتى يخبروا الشرطة انها توفت بسبب الصعقة وانهم كتموا انفاسها  لايهام الجيران برحيلها عن المنزل.

وقررت النيابة العامة حبس أفراد الأسرة الثلاثة بتهمة القتل العمد، وانتدبت الطب الشرعي لتشريح جثمان الفتاة؛ لبيان أسباب وفاتها الرسمية.

اترك رد