سيدة اغلقت باب مصلى بالطوب: بيناموا فيه

اغلقت باب مصلى بالطوب “بيناموا فيه

حالة من الغضب سادت مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن أقدمت سيدة في محافظة الفيوم بإغلاق أحد أبواب مصلى في منطقة درب المهر في سنورس، ما أثار ردود أفعال غاضبة على مواقع التواصل.

من جهتها، قامت وزارة الأوقاف بتحرير محضر بقسم شرطة سنسورس، ضد المواطنة عزة عويس عبد الحليم، صاحبة المنزل الذي يوجد به المصلى.

الى أن، خرجت مالكة المنزل التي يقع المسجد أسفله عن صمتها، موضحة في تدوينة عبر حسابها في فسيبوك أن السبب في قيامها بغلق المسجد هو قيام أهالي المنطقة بالاستحمام والنوم داخله.

وأضافت “لو عايزين تعرفوا السبب الحقيقي لغلق الزاوية الأهلية، هو قيام أهل المنطقة القادرين البخلاء، بالاستحمام والنوم في عز الحر تحت المكيفات بالزاوية، وقيامهم بعد الصلاة بالجلوس على رصيف المنزل، والخوض في أعراض الناس غيبة ونميمة”.

كما اتهمت البعض من أهالي منطقة الدرب الأحمر يشوهون المسجد بكتابة ألفاظ بذيئة داخل الخلاء: “هو كتابة الكلام والشتائم على باب الحمامات ضد مصر من ضروريات الاستعداد للوضوء والصلاة”.

وعن الدعوات التي أطلقها البعض بأن السبب في غلقها للمسجد هو نيتها لبيعه قالت: “المنزل ليس للبيع فكل واحد يلم لسانه وياريت تهتموا في بيوتكم وأبنائكم ونسائكم وتعبدوا ربكم”.

كما علقت على من يعارضون بيع المنزل بسبب وجود المسجد في أسفله قائلا: “أيهما أفضل بناء مسجد وبين كل مسجد 300 متر أو أقل أو إنشاء مشروع بالفلوس دي وفتح باب رزق وسد حاجات البشر ليحيوا عيشة كريمة”.

اترك رد