جبروت زوجة القليوبية : ذبحت زوجها وقطعته وألقته في الترع

قرر قاضي المعارضة بمحكمة قليوب الجزئية تجديد حبس الزوجة وزوج بنتها لمدة 15 يومًا على ذمة التحقيقات بتهمة قتل زوج الأول وتقطيع جسده إلى ثلاثة أجزاء وإلقائه في بعض الترع في  مركز قليوب. وجهت النيابة للمتهمين تهمة القتل العمد مع سبق الإصرار.

زوجة ذبحت زوجها وقطعته

قدمت المتهمة الأولي اعترافات مفصلة بالواقعة ، حيث أكدت أنها وضعت مخدرًا منومًا في وجبة لزوجها الضحية.  وعندما فقد وعيه قامت بذبحه بمساعدة المتهم الثاني، ثم قاما بتقطيعه لثلاثة أجزاء وقاموا بوضع كل جزء في شيكارة ثم ألقوا شيكارة في ترعة الصباح والثانية في ترعة السلام والثالثة في ترعة العجام.

وبررت الزوجة ارتكابها الحادث. اعتدى عليها الزوج بضربها وإساءة معاملتها.

واصطحب فريق من المباحث الجنائية والنيابة العامة في قليوب المتهمين إلى مسرح الجريمة وتمثيلهم وتوجهوا إلى مكان إلقاء أشلاء الجثث أيضًا.

تفاصيل ذبح الزوجة لزوجها

تلقى المقدم محمد حجاج رئيس تحقيق شرطة قليوب بلاغًا من الأهالي يفيد بتغيب “عامل مراجيح” عن منزله بمديرية “الزهوي”.

وتم إخطار اللواء محسن شعبان مدير الأمن ، لذلك تم تشكيل فريق بحثي لكشف سر الحادث. وأثناء عمل الفريق ، تلقت الأجهزة الأمنية بلاغاً عن العثور على جثة أشلاء في أحد الترع بإدارة المركز . واتضح أنها تخص الغائب ، حيث كشفت التحقيقات أن زوجة المتوفى كان وراء الجريمة.

واتضح أن المجني عليه مسجل خطر دائم بالاعتداء على زوجته “المتهمة” بالضرب والتشاجر معها أمام الجيران ، فقررت الزوجة التخلص منه بقتله.

استغلت الزوجة عودة الزوج من العمل ، حيث طلب منها إعداد الطعام وكان بحضور زوج ابنتها ووضع أقراص مخدرة له في الطعام . وبعد أن فقد وعيه ذبحته من رقبته. وبمساعدة زوج ابنتها قاموا بتقطيع جسده إلى ثلاثة أجزاء علوي وسفلي ومنطقة الرأس. ووضعوها داخل كيسين وحقيبة بلاستيكية والتخلص منها في أماكن منفصلة في ثلاث قنوات: ترعة الصباح ، السلام. القناة وترعة العجم لتضليل الاجهزة الامنية وعدم التعرف على الجثة.

اترك رد