حورية فرغلي تبكي: محبوسة في أوضتي.. و”الحصان” السبب

قالت الفنانة حورية فرغلي، إنها تنتظر عودة فتح الطيران لكي تجري عملية جراحية في أنفها بعد تدهورها لكي تعود لجمهورها، موضحة أنها تعاني من فقدان حاسة الشم والتذوق بشكل كبير.

وأضافت “فرغلي” في تصريحات خاصة لـ “أهل مصر”، أنها تتمنى العودة لتصوير أعمالها ولكن فشلت كل محاولاتها بالرجوع للفن في وقتنا الحالي، متابعة: “قالولي مينفعش تصوري بمنظرك ده لازم تعملي عملية في مناخيرك ومحبوسة في أوضتي بقالي أكتر من 9 أشهر ومش عاوزة الناس تشوف منظري”.

وأشارت إلى أن صديقاتها رانيا محمود ياسين ولبلبة ومحمد الدسوقي يهاتفونها لكي يطمئنون على حالتها الصحية، وعن عرض أي أعمال جيدة عليها بعد آخر فيلمها “استدعاء ولي عمر”، قالت “تليفوني مبيرنش خالص”.

ودخلت حورية فرغلي في نوبة بكاء شديدة خلال مكالمتنا لها الذي بدأت عليها أعراض التعب، موجهة رسالة عتاب شديدة لأصدقائها :”حتى بعد ما الناس كلها عرفت أزمتي برضه مفيش حد حاول يسأل عليا”

وواصلت حورية فرغلي أنها لم تجري أية عملية تجميل في أنفها كما أشيع سابقا، بأن الحصان وقع عليها بكل قوته أثناء مشاركتها في مسابقة دولية للخيول، مما تسبب في كسر أنفها وذهبت للطبيب لكي تعالجها ولكن بعد فترة تشوهت بالكامل.

يذكر أن الفنانة حورية فرغلى اسمها الحقيقى هو “عذابة محمد بن على” والشهرة في الإمارات عذابة الطاير، من مواليد دولة الإمارات عام 1977، تحمل الجنسية الإماراتية بالإضافة إلى الجنسية المصرية، درست إدارة أعمال في إنجلترا، عشقت الفروسية منذ طفولتها ومارستها بشكل احترافي كما شاركت في العديد من بطولات الفروسية العربية والعالمية وفازت بلقب بطولة مكتوم لقفز الحواجز عام 2001 حيث كانت تمثل دولة الإمارات، فاجأت العالم عام 2002 بمشاركتها في مسابقة جمال مصر تحت اسم حورية فرغلي وحصلت على اللقب. ولكنها تنازلت عنه بعد أربع شهور فقط في سابقة من نوعها لوصيفتها نور السمري بسبب الشائعات التي لاحقتها وهجوم الصحافة الكثيف عليها، اتجهت لتمثيل بدأت حياتها الفنية عام 2010 عن طريق الصدفة فكان أول ظهور لها من خلال فيلم (كلمني شكرًا)،  ثم قررت دراسة التمثيل فالتحقت بمدرسة (مروة جبريل السينمائية) حيث تعلمت أصول التمثيل الأمريكي لمدة عام، وكان ثاني ظهور لها من خلال مسلسل (الشوارع الخلفية) عام 2011، و استطاعت حورية فرغلي في وقت قصير أن تتنوع في تقديم أدوار مختلفة بدأت بدور البنت الشعبية، ومرورًا بالفتاة الارستقراطية، ثم دور الراقصة بفيلم (كف القمر) وزاد بريقها من خلال قيامها ببطولة مسلسل (المنتقم) عام 2012 ودورها في فيلم (قلب الأسد) و(القشاش) عام 2013، وغيرهم 

اترك رد