“باتمان” يتجول في شوارع القاهرة.. ويوزع هذه الهدايا!

سنة 2020 تحتاج إلى الرجل الوطواط وليس بابا نويل، لإنقاذ الناس من جائحة كورونا

في خطوة لافتة، قام شاب مصري بارتداء ملابس شخصية “باتمان” الرجل الوطواط بهدف نشر الوعي بين الناس بشأن خطورة فيروس كورونا.

وقال باسم رؤوف، الذي يتقمص شخصية كرتونية خيالية، في تصريح تداولته وسائل الإعلام المصرية “إن سنة 2020 تحتاج إلى الرجل الوطواط وليس بابا نويل، لإنقاذ الناس من جائحة كورونا ونشر البهجة خلال موسم عيد الميلاد”.

وعادة يقود الشاب الذي يبلغ من العمر 28 عاما سيارته، التي تشبه سيارة الرجل الوطواط، في أنحاء الحي الذي يقطنه بمدينة القاهرة، ويلوح للمارة ويقف لمن يرغب منهم في التقاط صور معه.

لكن هذه السنة وبسبب أحداث الجائحة، قام رؤوف بتوزيع الكمامات على المارة.

شخصة أسطورية لإنقاذ الناس

وقال رؤوف، وهو صاحب شركة خاصة: “في السنة الحالية، لا نحتاج إلى بابا نويل، بل نحتاج إلى شخصية أسطورية معروفة في العالم حتى تنقذ الناس، صغارا وكبارا”.

كما أضاف أنه ثمة حاجة إلى هذه الشخصية “من أجل التوعية بكورونا وتوزيع الكمامات، لاسيما أن الأطفال يحتاجون إلى قدر أكبر من الوعي”.

من جانبه، قال أحمد الهواري، وهو من المارة: “الفكرة جميلة جدا، لأن إصابات كورونا ترتفع في مصر. وبالتالي، فمن يحب البلد عليه أن يرتدي الكمامة ويهتم بالأمر”.

حلم الطفولة

وعندما سئل عن سيارته، أوضح رؤوف أنه كان يحلم منذ صغره بأن تكون لديه، حين يكبر، سيارة على غرار سيارة باتمان يتجول بها في المدينة.

وقال: “باتمان شخصية معروفة في العالم كله، الناس كبروا وهم يشاهدونه. إنه شخصية خيرة تحارب الشر والناس صغارهم وكبارهم يحبونها”.

إلى ذلك، واصلت أرقام الإصابات والوفيات المسجلة رسمياً جراء فيروس كورونا في مصر، تسجيل قفزات سريعة لليوم الثالث على التوالي، وذلك في وقت تواصل فيه السلطات الصحية إصدار تحذيراتها للمواطنين بضرورة الالتزام بالتباعد الاجتماعي.

وبحسب أحدث إفادة صادرة عن وزارة الصحة المصرية، فإن إجمالي العدد الذي تم تسجيله حتى الأحد، هو 125555 حالة من ضمنهم 106817 حالة تم شفاؤها، و 7098 حالة وفاة

المصدر: العربية.نت

اترك رد