إيقاف مدير مدرسة أقام بيت عزاء بفنائها

قررت السلطات المصرية إيقاف مدير مدرسة أقام سرادق عزاء بفنائها.

وقرر ممدوح غراب، محافظ الشرقية شمال القاهرة، إحالة م. ع. م مدير مدرسة إبراش الابتدائية التابعة لإدارة مشتول السوق التعليمية للتحقيق بمعرفة الشؤون القانونية بالمحافظة، وإيقافه عن العمل لمدة شهر أو لحين انتهاء التحقيقات، وذلك لقيامه بفتح المدرسة أمام أهالي القرية واستخدام فنائها بإقامة سرادق عزاء.

وكان رمضان عبدالحميد، وكيل أول وزارة التربية والتعليم قد تقدم بمذكرة للعرض على محافظ الشرقية تفيد بقيام مدير المدرسة بفتح فنائها للأهالي لإقامة سرادق العزاء بالمخالفة للقانون ولقرار رئيس الوزراء بمنع التجمعات، مشيراً إلى أنه فور إخطاره من وكيل إدارة مشتول السوق التعليمية بالواقعة تم إرسال وحدة التحرك السريع بالمديرية، للوقوف على صحة الواقعة، وبالفحص تبين صحتها وافتراش الفناء بالمقاعد للمعزين.

اخترنا لكم

وذكرت المحافظة في بيان رسمي، أنه تم على الفور فض سرادق العزاء وإخراج المواطنين وإجراء أعمال تعقيم وتطهير بالمدرسة، وإحالة الواقعة للشؤون القانونية بالمديرية لاتخاذ ما يلزم.

وأضافت أنه بعرض الواقعة على المحافظ قرر إيقاف مدير المدرسة عن العمل لمدة شهر أو لحين انتهاء التحقيقات.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: