إسبانيا: إعلان حالة الطوارئ الصحية وحظر التجول لكبح تفشي فيروس كورونا

نشرت في:

 

سعيا للسيطرة على فيروس كورونا في إسبانيا، قررت الحكومة الأحد إعلان حالة الطوارئ الصحية وحظر التجول في جميع أنحاء اسبانيا باستثناء جزر الكناري. ويتم حظر التجول من الساعة 11 مساء وحتى السادسة صباحا مع إتاحة المجال للمناطق لتقريب أو تأخير موعده ساعة واحدة تبعا للظروف المحلية. وتخطى عدد الإصابات بكوفيد-19 في إسبانيا عتبة المليون، لتصبح أول دولة أوروبية والسادسة عالميا، التي تسجل هذا العدد من المرضى بالوباء. كما تجاوز عدد الوفيات فيها 34 ألفا.

أعلنت إسبانيا الأحد تطبيق حالة الطوارئ الصحية حتى مايو/ أيار، وفقا لما صرح به رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز. وأضاف سانشيز أن حالة الطوارئ تترافق مع حظر التجول في عموم البلاد باستثناء جزر الكناري، وذلك سعيا للسيطرة على موجة كوفيد-19 الثانية.

مداخلة مراسل فرانس24 في مدريد بشأن إعلان إسبانيا حالة الطوارئ الصحية

وقال سانشيز في مداخلة تلفزيونية في ختام جلسة وزارية استثنائية “نمر بوضع صعب للغاية”، وذلك بعدما تخطت إسبانيا عتبة مليون إصابة بكوفيد-19 وتواجه طفرة وبائية تبدو خارجة عن السيطرة. وتابع أن “حالة التأهب” (المعادلة لحال الطوارئ الصحية) تشكل “الإجراء الأكثر فعالية للتأثير على منحنى الإصابات”.

وأكد أن حال التأهب تمتد في الأصل لـ15 يوما وفقا للدستور، مضيفا أنه سيطلب إلى البرلمان “تمديدها حتى بداية أيار/مايو”، ذاكرا تاريخ 9 أيار/مايو.

وبخصوص حظر التجول، أشار رئيس الوزراء الإسباني إلى أنه سيفرض بين الساعة 23:00 و6:00 صباحا مع إتاحة المجال للمناطق لتقريب أو تأخير موعده ساعة واحدة تبعا للظروف المحلية.

ولن تخضع جزر الكناري قبالة السواحل الشمالية الغربية لأفريقيا لهذه القيود نظرا إلى عدد الإصابات المحدود فيها، وفقا لسانشيز.

فرانس24/ أ ف ب 

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: